ليس المهم فوز الاسد وانما ما سيأتي بعده.. واخطاء المعارضة وداعميها القاتلة اعطته الذخيرة التي لم يحلم بها.. واليكم الصورة كما نراها

الامر المؤكد ان برقيات التهاني لن تتدفق على الرئيس بشار الاسد من قبل الزعماء العرب، ديمقراطيين كانوا او ديكتاتوريين، بمناسبة فوزه في انتخابات الرئاسة التي اعلنت نتائجها الرسمية مساء الاربعاء، واذا كانت هناك استثناءات فستكون محدودة جدا، ليس لان النتائج معروفة مسبقا، ولكن لان سورية لم تعد تلك الدولة القوية المهابة الجانب التي يحسب لها(…)

العاهل السعودي يضع كل “ملياراته”خلف السيسي.. ويقترح “مشروع مارشال” لدعمه.. “حلف جديد” يتمحور حول مصر يستعد لاعلان الحرب على الاخوان وقطر وتركيا.. ويحيد ايران.. والمفاجآت واردة

لم يكن غريبا، او مفاجئا، ان يكون العاهل السعودي الملك عبد الله بن عبد العزيز اول المهنئين للرئيس عبد الفتاح السيسي، وارسال رسالة طويلة له، وغير مسبوقة، يدعو فيها الى عقد مؤتمر للمانحين يشترك فيه “اصدقاء مصر”، يضع “مشروع مارشال” اقتصادي لمساعدتها لتجاوز ازمتها الاقتصادية على غرار نظيره الامريكي لانقاذ اوروبا بعد الحرب العالمية الثانية.(…)

الاسد يريد ابراز “حجم شعبيته” وليس تأكيد شرعية نظامه وتجنب الفراغ السياسي.. انها مظاهرة ولاء اكثر منها انتخابات رئاسية.. والتهديدات الغربية والعربية فشلت في اجهاضها

يرتكب الكثير من المحللين خطأ كبيرا عندما ينظرون الى الانتخابات الرئاسية السورية التي ستبدأ الثلاثاء من منظور الشرعية، او المعايير المتبعة في انتخابات مماثلة في العالم الغربي خصوصا، فالظروف الراهنة في سورية، او المناطق الخاضعة لسيطرة النظام على وجه الخصوص، مختلفة كليا، والبلاد تشهد حربا دموية شرسة بين فريقين احدهما يريد الاحتفاظ بالسلطة كحق شرعي(…)

انقشع غبار الانتخابات واصبح السيسي رئيسا: مصر تتجه نحو سياسة القبضة الحديدية.. وعزوف الشباب عن التصويت اخطر من مقاطعة الاخوان وانصارهم.. وتصريحان خليجيان يضعان خريطة طريق المستقبل

هدأ غبار الانتخابات الرئاسية المصرية وانقشعت سحبه، وظهرت حقيقتان متناقضتان لا يمكن تغافلهما، الاولى تحقيق المشير عبد الفتاح السيسي فوزا ساحقا لم ينكره خصمه السيد حمدين صباحي، والثانية انخفاض ملحوظ في الاقبال على المشاركة في عملية الاقتراع ومن الشباب على وجح الخصوص وتمديد الاقتراع لعدم وجود ناخبين وليس لتزاحمهم. عزوف نسبة كبيرة من الشباب المصري(…)

طائرات “الدرونز″ في طريقها الى الاردن عبر البوابة السورية والهدف تنظيم “الدول الاسلامية” الوريث الشرعي لـ “القاعدة”.. اوباما قدم هدية ثمينة للشيخ البغدادي.. ومهمته في مواجهة “الارهاب” شبه مستحيلة

عبد الباري عطوان لا بد ان الشيخ ابو بكر البغدادي زعيم تنظيم الدولة الاسلامية في العراق والشام يفرك يديه فرحا وهو يطالع ما ورد في خطاب الرئيس الامريكي باراك اوباما الذي القاه في كلية “ويست بوينت” الامريكية العسكرية يوم الاربعاء الماضي، وقال فيه ان ادارته ستزيد مساعداتها المالية والعسكرية للمعارضة السورية “المعتدلة” حتى تتمكن من(…)

حماس تتنازل عن السلطة لعباس سيرا على نهج الغنوشي واستيعابا لاخطاء حركة الاخوان الام.. ونستغرب تمسك ابو مازن بالمالكي وزيرا للخارجية وهل نرى سفراء ودبلوماسيين “حمساويين” بلحاهم الخفيفة والكثيفة في سفارات فلسطين قريبا؟!

كلف الرئيس الفلسطيني محمود عباس الدكتور رامي الحمدالله رئيس الوزراء الحالي بتشكيل حكومة الوفاق الوطني الجديدة المتوقع ان تضم 15 وزيرا من التكنوقراط ولكن عدم القاء السيد اسماعيل هنية رئيس الوزراء كلمة وداعية مثلما ةعدت مصادر مقربة منه يؤكد ان هناك عقبات ما زالت تقف في طريق هذه الحكومة وتحول دون اعلانها في غضون ساعات(…)

امريكا بدأت التحضير لـ”صحوات” سورية وتزويدها بأسلحة نوعية.. واقامة معسكرات تدريب في الاردن وقطر.. فهل سيكون حظها افضل من نظيراتها في العراق و”كونترا” امريكا الجنوبية؟

خطاب الرئيس الامريكي باراك اوباما الذي القاه عصر الاربعاء في كلية “ويست بوينت” العسكرية وتحدث فيه عن عزمه زيادة الدعم الامريكي للمسلحين السوريين يؤرخ لمرحلة جديدة للتدخل الامريكي في الازمة السورية ويحدد طبيعته. الرئيس اوباما قال بالحرف الواحد ان هذا الدعم “سيكون بهدف مساعدة هذه المعارضة المسلحة في مواجهة نظام الرئيس بشار الاسد وخصومهم المتطرفين”،(…)

طرد السفير السوري “المشاغب” من الاردن وعلاقته بمناورات “الاسد المتأهب” وتسخين الجبهة الجنوبية وقرب تسليح المعارضة باسلحة نوعية.. التوقيت مهم جدا

لا نعرف من طفح كيله اولا قبل الآخر، سورية ام الاردن، نسأل هذا السؤال ونحن نتابع التصعيد المفاجيء الدائر حاليا بين الطرفين وانعكس على شكل تبادل طرد السفراء بين البلدين بطريقة تنبيء بخطوات اكبر في المستقبل القريب، وتكشف عن احتقان وصل فيما يبدو درجة الانفجار. السفير السوري في عمان بهجت سلمان لم يتوقف مطلقا عن(…)

حماس تأخرت في التقارب مع ايران.. واشادة مشعل بالاسد ودعمه للمقاومة “كلمة السر” التي قد تعيد فتح ابواب دمشق.. ومحور المقاومة يستعيد قواه

اللقاء المطول الذي عقده السيد حسين امير عبد اللهيان مساعد وزير الخارجية الايراني مع السيد خالد مشعل رئيس المكتب السياسي لحركة “حماس″ في احد فنادق الدوحة جاء انجازا جديدا للدبلوماسية الايرانية التي نجحت في تحقيق اختراقات مهمة في المنطقة العربية في الاسابيع الاخيرة ابرزها الدعوة التي وجهتها المملكة العربية السعودية للسيد محمد جواد ظريف وزير(…)

الدشاديش الخليجية بدأت تعود للمشهد اللبناني مجددا.. والفضل لامريكا وخريطة طريق رفسنجاني.. وزيارة امير الكويت لايران ستمهد لمرحلة جديدة

  عندما ترى السياح الخليجيين بدشاديشهم البيضاء الانيقة وغترهم يتدفقون الى بيروت ويحتلون معظم مقاعد مقاهيها ومطاعمها ومولات التسوق الراقية مع اسرهم.. وعندما تقرأ انباء عودة السفير السعودي الى العاصمة اللبنانية بعد غياب لعدة اشهر تجنبا للتفجيرات المضادة، وبعدها مباشرة تتشكل حكومة وفاق برئاسة تمام سلام اللبنانية بعد مماحكات عديدة.. وعندما تخفف كتائب “التويتر” والفيسبوك”(…)