مقالات

بداية اصعب للمفاوضات السورية.. والابراهيمي يحتاج الى اطنان من الصبر وطول البال في مفاوضات يعلم جيدا انها غير مثمرة

كان الله في عون الاخضر الابراهيمي المبعوث الدولي الى سورية لان بدء المفاوضات بين طرفي الازمة والهوة الواسعة بين مطالبهما يعني صادعا مزمنا حيث يتمسك كل وفد بشروطه ومطالبه علاوة على حقيقة ثابته مفادها انهما غير مؤهلين لاتخاذ قرارات حاسمة ولا بد من الرجوع الى مرجعيتهما، دمشق في حالة الوفد الرسمي، والرياض في حالة الوفد(…)

مفاجأة ترشح صباحي.. وعزوف ابو الفتوح.. وتردد السيسي.. علامات استفهام كبيرة في مشهد مصري مفتوح لكل الاحتمالات

كان موقف الدكتور عبد المنعم ابو الفتوح زعيم “مصر القوية” هو الاكثر تعبيرا عن المشهد المصري الراهن عندما اعلن عدم خوضه للانتخابات الرئاسية المقبلة “لان الظروف الراهنة ليست حرة ديمقراطية ولا يتوفر القضاء المستقل الذي يمكن ان يشرف على هذه الانتخابات”. فكيف يمكن ان تكون هناك انتخابات حرة ونزيهة في ظل وجود عشرات الالآف من(…)

نتنياهو لعباس: الاغتيال من امامكم ودحلان من خلفكم.. ولا خيار آخر غير التنازل عن ثوابتكم كاملة والقبول بيهودية اسرائيل!

لم يقدم جون كيري وزير الخارجية الامريكي اي وثائق مكتوبة حتى الآن عن “اتفاق الاطار” الذي يريد فرضه على الفلسطينيين والاسرائيليين ويكون اساس مفاوضات الحل الدائم، ولكن ما تسرب حتى الآن على لسان مسؤولين امريكيين واسرائيليين يؤكد انه يتناقض كليا مع الثوابت الفلسطينية ويحقق معظم المطالب الاسرائيلية، في السيطرة على حدود الدولة الفلسطينية المنتظرة، والتحكم(…)

اتمنى ان لا يخلع المشير السيسي بدلته العسكرية.. والبلبلة حول مسألة ترشيحه للرئاسة تطرح تساؤلات لا تخدم استقرار مصر

لا نفهم هذا التضارب في المعلومات والمواقف حول مسألة ترشح المشير عبد الفتاح السيسي قائد الجيش، والرجل “الاقوى” في مصر في انتخابات الرئاسة المقبلة، فالرجل ترقى الى الرتبة الاعلى في الجيش، وحصل على تفويض من القوات المسلحة وقادتها، ويحظى بشعبية ضخمة تدعمها آلة اعلامية جبارة، فليحزم امره ويتوكل، او يعلن في خطاب عام بقاءه في(…)

التفاهم السعودي الايراني المخرج الوحيد لوقف الحرب السورية.. اجازة الامير بندر المرضية قد تطول.. وايام صعبة تنتظر “دعاة الجهاد” في السعودية

  وافق الجانبان الحكومة والمعارصة، على الذهاب الى الجولة الثانية من مؤتمر جنيف يوم الاثنين المقبل، لكن المفاوضات الحقيقية التي يمكن ان تؤدي الى حل سياسي للازمة السورية هي تلك التي ستجري بين المملكة العربية السعودية وايران برعاية امريكية روسية، هذا اذا لم تكن قد بدأت فعلا في غرف مغلقة. استبعاد ايران من المشاركة في(…)

نتضامن مع صحافيي “الجزيرة” المعتقلين في مصر رغم اختلافنا مع نهجها.. ومن يشوه صورة مصر بعض اعلامها

عبد الباري عطوان اختلفنا، ونختلف، مع شبكة “الجزيرة” الفضائية والاذرع العربية منها على وجه الخصوص، لانها حادت كثيرا عن المهنية والموضوعية في بداية الازمات السورية والليبية واليمنية وما زالت، ولكننا نقف في خندق صحافييها المعتقلين من قبل السلطات المصرية بتهم ملفقة من بينها تصوير “مناطق فارغة” في ميدان التحرير اثناء الاحتفالات بالذكرى الثالثة للثورة المصرية(…)

مؤتمر جنيف لم يكن بداية “متواضعة” بالنسبة الى الاسد.. وفدا النظام والمعارضة قلصا الخسائر.. وشروط المعلم قد تعرقل المفاوضات المقبلة

  لا نختلف مع السيد الاخضر الابراهيمي المبعوث الدولي في تقويمه لنتائج مؤتمر “جنيف2″ الذي اختتم اعماله يوم الجمعة الماضي، وقوله انها كانت “متواضعة” ولكننا لا نعتقد ان الوفد الرسمي السوري الذي قاده السيد وليد المعلم وزير الخارجية يشاطرنا الرأي نفسه، خاصة بعد ان عاد الى دمشق دون ان يقدم تنازلا واحدا ملموسا على صعيد(…)

السعودية تريد مجاهدين في سورية ولكن غير”سعوديين”.. وكسر الشريان للمحرمات بهجومه على “دعاة التويتر” لم يكن صدفة بل عنوان مرحلة جديدة

عبد الباري عطوان يتراجع الحديث عن النظام السوري تدريجيا لمصلحة تصاعد حول خطر “الارهاب” وجماعاته، على الارض، مما يعكس تحولا متزايدا، بما يكون فيه هذا الارهاب هو العمود الفقري في تطورات الاحداث في المشهد السوري في العام الجديد. المقصود بالارهاب هنا ووفق مفهوم منظومة اصدقاء سورية واعدائها معا هو الذي تمارسه الجماعات الجهادية الاسلامية، سواء(…)

اوباما يعلن الحرب على “النظام” و”الجماعات الجهادية” معا في سورية.. ويسترضي نتنياهو بالتأكيد على “يهودية اسرائيل”.. موقف مخجل من رئيس عانى من التمييز العنصري

عبد الباري عطوان حدد الرئيس الامريكي باراك اوباما بدقة غير مسبوقة سياسة حكومته الخارجية في الفترة المقبلة، وكان من الطبيعي ان تحتل قضايا الشرق الاوسط مكانة بارزة في خطابه السنوي (حال الاتحاد)، خاصة ايران وسورية وافغانستان وتنظيم “القاعدة”. هناك عدة نقاط اساسية يجب التوقف عندها اذا اردنا تحليل هذا الخطاب بطريقة موضوعية. *اولا: هدد بتعطيل(…)

محاكمة الرئيس صدام.. وحاكمة مرسي.. الاولى تحت احتلال ظالم.. والثانية في دولة مستقلة.. المقارنة ليست في محلها.. لكن الفرق شاسع للاسف

عندما اعلنت السلطات المصرية عن عزمها نقل وقائع جلسة محاكمة الرئيس المعزول محمد مرسي على الهواء مباشرة عبر القنوات التلفزيونية، تسمرنا امام القناة الرسمية المصرية لمتابعة الحدث، بحكم الفضول والمهنة معا، ولكن خيبة املنا كانت صادمة بكل ما تعنية هذه الكلمة من معنى. لم تكن هناك محكمة حقيقية، من حيث المداولات، وطروحات هيئة الدفاع، ولم(…)